بحث
  • Alex Ear Centers

فوبيا الكورتيزون


"بقولك أيه يا دكتور لو الدوا فيه كورتيزون متكتبهوش في الروشتة".

"يا دكتور بلاش بيقولوا بيتلف الكلى والكبد".

"لا لا كوورتيزون لأ ده بيجيب المرض الوحش".

بعض التعليقات اليومية التي يسمعها أطباء الأنف والأذن والحنجرة وهي في حقيقة الأمر نتاج اختلاط الخوف بالوهم الناتج عن الاستماع لغير المتخصصين.

بخاخة الكورتيزون للأنف عبارة عن علاج موضعي بمعنى أن الدم لا يمتص أكثر من 1% وبالتالي يستحيل أن ترتفع نسبة الكورتيزون في الدم بسبب البخاخة، بخاخة الكورتيزون آمنة على الحمل والرضاعة ومرضى ارتفاع ضغط الدم والسكر والأطفال من سن عام ويمكن استخدام بخاخات الكورتيزون كعلاج طويل المدى دون خوف.

الكورتيزون ليس شراً أو "بعبع" كما يصوره البعض وبالعكس إذا تم إهمال الأدوية بحجة الكورتيزون، يؤدي ذلك إلى مضاعفات مرضية تعجز أمامها الأدوية العادية، فكثير من النساء الحوامل المصابات بحساسية الأنف والصدر يمتنعن عن تناول الكورتيزون خوفاً على الجنين من الضرر والتشوهات بسبب الوهم والاستماع لغير المتخصصين والنتيجة معاناة اثناء الحمل والولادة وأحياناً قد يموت الجنين لنقص الأكسجين بسبب امتناع الأم عن تناول الدواء خوفاً على الجنين!!!

الكورتيزون دواء سحري إذا تم استخدامه بالطريقة الصحيحة فعلى سبيل المثال :-

- هو أحد أفضل الحلول لحساسية الأنف والتهابات الجيوب الأنفية واستعماله بانتظام يقلل من حجم اللحمية وبالتبعية يتحسن التنفس والنوم.

- علاج سريع وفعال لالتهابات الأذن الوسطى وارتشاح طبلة الأذن.

- علاج التهابات الحلق الفيروسية وزيادة شعور المريض بالارتياح والقضاء على صعوبة الكلام والبلع الناتجة عن ألم الحلق.

2 عرض

اتصل بنا

 035420280 

reception@alex-ear.com

١ شارع سيدي جابر، سبورتنج 

الإسكندرية ، مصر

  مراكز الإسكندرية للأذن  

 

ALEX EAR CENTERS

  • Black Twitter Icon