بحث
  • Alex Ear Centers

أسباب احتقان الأنف

تم التحديث: نوفمبر 1



يعرف احتقان الأنف بأنه انسداد الأنف الناجم عن الإصابة بمشكلة صحية معينة كنزلات البرد والإنفلونزا وأمراض البرد التي تصيب الإنسان في الشتاء.

ويحدث الاحتقان عندما تصبح أنسجة الأنف والأوعية الدموية منتفخة مع السوائل الزائدة، ما يؤدي إلى انسداد مجرى الأنف. ولكن هل يوجد أسباب أخرى لحدوث احتقان الأنف، إلى جانب نزلات البرد والزكام والرشح والحساسية التي تصاحب فصل الشتاء؟

وهذه مجموعة من الأسباب وفقا لما أورده موقع" prevention"، والتي جاءت كالتالي:

اضطراب في الغدة الدرقية

يعتبر قصور الغدة الدرقية أحد الأسباب المؤدية لاحتقان الأنف، إلى جانب الشعور بالتعب وجفاف البشرة والاحساس المستمر بالبرد.


الحمل

تؤدي التقلّبات الهرمونية العديدة التي تحدث لدى الحامل، إلى تورم الأغشية في الأنف.

التهاب الجيوب الأنفية

يعاني المصابون بالتهاب الجيوب الأنفية البكتيري بسيلان دائم؛ مما يتطلّب علاجاً بالأدوية المضادة للالتهابات.

ويضاف إلى مجموعة الأسباب السابقة ما أورده موقعا "mayoclini" و "healthline"، في وقت سابق، وهي: زيادة استخدام بخاخ الأنف المضاد للاحتقان والصداع العنقودي، والتعرض للأضواء الساطعة والإدمان وتضخم اللحمية والحساسية والتعرض للعطور، إضافة إلى التدخين.


العقاقير التي قد تؤدي إلى التهاب واحتقان الأنف المزمن

  • أدوية ارتفاع ضغط الدم مثل كونكور وبروبرانولول

  • الاسبرين والايبوبروفين

  • المهدئات ومضادات الاكتئاب

  • حبوب منع الحمل عن طريق الفم

  • الأدوية المستخدمة لعلاج ضعف الانتصاب مثل الفياجرا

  • الإفراط في استخدام مضادات الاحتقان مثل إفرين يمكن أن يؤدي إلى التهاب الأنف





32 عرض0 تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل